Super Sport
ads supersport
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
افضل المنتديات
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
3489 المساهمات
114 المساهمات
100 المساهمات
71 المساهمات
53 المساهمات
15 المساهمات
10 المساهمات
4 المساهمات
3 المساهمات
2 المساهمات
احصائيات
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
Admin
عدد المساهمات : 3489
تاريخ التسجيل : 27/02/2011
العمر : 28
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://supersport.own0.com

قبل نهائي مونديال الشباب يؤكد : اللقب ينحصر بين القارة العجوز واللاتينية .. ولا عزاء للأهداف

في السبت أغسطس 20, 2011 10:50 am



جاءت
نتائج مباريات دور الثمانية في نهائيات النسخة الثامنة عشرة لكأس العالم
للشباب التي تحتضنها ملاعب كولمبيا الآن، لتؤكد تربع القارتين الأوربية
واللاتينية علي عرش كرة القدم بجميع مستوياتها .. فيما تكتفي أمريكا
الشمالية بالمناوشات من خلال المكسيك التي نجحت في الظفر بكأس العالم
للناشئين علي أرضها الشهر الماضي، وها هي تواصل التألق علي مستوي الشباب و
تضرب موعداً مع البرازيل في قبل نهائي هذه البطولة.

20 منتخباً ودعت منافسات المونديال التي انطلقت في التاسع والعشرين من
الشهر الماضي، ولم يتبقي إلا 4 منتخبات، يلعب كل منها لقاءين تحدد نتيجتهما
أسماء الثلاثي الذي سيصعد لمنصة التتويج في العشرين من الشهر الجاري،
بينما يكتفي الرابع بشرف الوصول للمربع الذهبي في بطولة الواعدين التي قدمت
ولا تزال نجوم عالميين يُشار لهم بالبنان.

المواجهات ال 4 الساخنة التي دارت رحاها في دور الثمانية، أسفرت عن تأهل
المنتخب المكسيكي علي حساب كولمبيا (3-1) والبرتغال علي حساب الأرجنتين
بفارق ركلات الترجيح، والبرازيل علي أسبانيا بنفس الطريقة، وكذلك حسم منتخب
"الديوك الزرقاء" القمة( الأفروأوربية) علي حساب "النسور الخضر" بثلاثة
أهداف لهدفين بعد وقت إضافي .

وبعيداً عن تفاصيل هذا اللقاءات المثيرة للغاية يقدم موقع "كووورة" لزواره،
قراءة في أرقام و ظواهر و مفارقات هذا الدور بصفة خاصة، والبطولة بشكل
عام، قبل 4 مواجهات فقط علي إسدال الستار علي منافساتها:

- 13 هدفاً في 4 مباريات .. رقم رائع وكبير في مثل هذا الدور(الثمانية)
المتقدم لإحدى بطولات الإتحاد الدولي لكرة القدم, ولكنه يقل بثلاثة أهداف
عما شهده نفس الدور في النسخة الماضية.

- ارتفع عدد الأهداف للرقم 119 في 48 لقاء شهدتها البطولة حتى الآن وظلت
نسبة التسجيل عند 2.4 هدف في اللقاء الواحد , وهو رقم بعيد للغاية من
الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجل في النسخة السابقة بواقع 167 هدفاً في
52 لقاء وبنسبة 3.2 هدف في اللقاء الواحد.

- بهدف التعادل الذي سجله ألفارو فاسكويز في مرمي الحارس البرازيلي جابرييل
في الوقت الإضافي الأول رفع اللاعب رصيده من الأهداف للرقم 5 و تصدر
لائحة الهدافين بفارق هدف و حيد عن الكولمبي لويس فرناندو موريل الذي عجز
عن زيارة مرمي حارس المنتخب المكسيكي خوسيه رودريجيز في لقاء ملعب أل
كامبيون في بوجوتا , و إذا كان فاسكويز و موريل قد فقدا فرصة إحراز أي
أهداف أخري بعد خروج أسبانيا علي يد البرازيل و كولمبيا أمام المكسيك فإن
النجم الفرنسي أليكسندر لاكازيتي الذي سجل ثنائية في مرمي الحارس النيجيري
دامي بول ورفع رصيده لأربعة أهداف و أصبح يملك فرصة في معادلة رقم نجم
إسبانيول برشلونة الصاعد أو حتى التفوق عليه في لقائي بلاده القادمين.

- بمواجهة البرتغال و أسبانيا في قبل النهائي ضمنت القارة الأوربية حجز
مقعد في المباراة النهائية للمرة الحادية عشرة منذ بدء البطولة , الجدير
بالذكر أن القارة العجوز تمكنت من إحراز اللقب في ست مناسبات بواقع 2
للبرتغال و وواحدة لكلاً من الإتحاد السوفيتي و ألمانيا الغربية و
يوغسلافيا و أسبانيا .

- ثلاث لاعبون نجحوا في تسجيل هدفين خلال هذا الدور الأول المكسيكي أديسون
ريفيرا في مرمي الحارس الكولمبي كريستيان بونيلا و الثاني و الثالث فهما
البديلين الفرنسي أليكسندر لاكازيتي و النيجيري مادوا بوتشي إيجيكي , حيث
سجل الأول هدفي بلاده الأول و الثالث بعد أن دفع به مدربه فرانسيس سمير سكي
بدلاً من زميله جيلي سونو في الدقيقة 33 من عمر اللقاء ليكون الهدف الثالث
لمهاجم ليون بعد مشاركته كبديل , أما الثاني فقد دفع به مدربه جون أوبوه
في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة بدلاً من زميله أحمد موسي
فسجل هدف التعادل عقب نزوله مباشرة ثم أضاف هدف تذليل الفارق في الدقيقة
السادسة من الوقت الإضافي الثاني في مرمي جوناثان ليجالي حارس المنتخب
الفرنسي و أصبح ثاني لاعب بديل في البطولة يتمكن من إحراز هدفين عقب نزوله
بعد زميله أوتشي نوفور الذي فعل ذات الشيء في لقاء كرواتيا في الجولة
الثانية للمجموعة الرابعة بالدور الأول.

- للمرة الحادية عشرة يتمكن منتخب شباب "سليساو" من حجز مقعده في المربع
الذهبي طوال 17 مشاركة له في النهائيات,أما المنتخب البرتغالي فهذه هي
المرة الرابعة له في هذا الدور خلال 8 مشاركات له في البطولة حقق خلالهم
لقبين متتاليين في السعودية 1989 و علي أرضه 1991.

- بخروج منتخب كولمبيا أمام المكسيك وضياع فرصته في تحقيق اللقب , زاد ت
مرات فشل البلد المنظم في إحراز اللقب إلي 16 مرة مقابل مرتين فقط تمكنت
فيها البرتغال من الفوز بلقب النسخة الثامنة 1991 و كذلك الأرجنتين في
النسخة الثالثة عشرة عام 2001.

- حجز منتخبين من قارة أوربا لنصف مقاعد المربع الذهبي أمر يتحقق للمرة
السادسة في تاريخ البطولة بعد بطولات 1979 و 1985 و 1995 و 1995 و 2007
علماً بأن هناك ثلاث منتخبات أوربية نجحت في التواجد في هذا الدور خلال
نسختي 1981 و 1987 .

- حسم لقاءين من لقاءات دور الثمانية بفارق الركلات الترجيحية و ثالث بعد
وقت إضافي يؤكد قوة و تكافؤ المنتخبات خلال هذا الدور, كان مشهد ركلات
الترجيح قد غاب عن هذا الدور خلال النسخة الماضية في مصر التي شهدت صعود
كوستاريكا علي حساب الإمارات العربية المتحدة(2-1) و المجر علي حساب
إيطاليا(3-2) بعد التمديد.

- إذا كان منتخب المكسيك قد تمكن من بلوغ المربع الذهبي للمرة الثانية طوال
تاريخه بعد غيبة دامت من مشاركته الأولي في تونس 1977 عندما بلغ المباراة
النهائية و خسر من الإتحاد السوفيتي بركلات الترجيح, فإن المنتخب الفرنسي
نجح في حجز مقعدة في قيل النهائي للمرة الأولي في تاريخه خلال مشاركته
الرابعة في النهائيات, كانت أفضل نتيجة لشباب فرنسا خلال مشاركاتهم الثلاث
السابقة هي بلوغ دور الثمانية ثم الخروج أمام أورجواي بفارق ركلات الترجيح
في ماليزيا 1997 و الأرجنتين في نسخة 2001 بعد الخسارة بهدف لثلاثة.

- بعد مسيرة ناجحة في الدورين الأول و الستة عشرة و أربعة انتصارات متتالية
ونسبة نجاح 100% غادر منتخبا كولمبيا و نيجيريا المنافسات مع أو خسارة في
البطولة.
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى